الصفحه الرئيسيه » البيتكوين تتجاوز الـ 64 ألف دولار بعد تقرير الوظائف الأمريكي المخيب للآمال

البيتكوين تتجاوز الـ 64 ألف دولار بعد تقرير الوظائف الأمريكي المخيب للآمال

بواسطة Ensar Inal

سجلت عملة البيتكوين انتعاشاً ملحوظاً حيث ارتفعت بنسبة 8% تقريباً يوم الجمعة، مدعومة ببيانات تقرير الوظائف الأمريكي التي جاءت أضعف من المتوقع ومؤشرات حذرة من مجلس الاحتياطي الفيدرالي، وهو ما أثار اهتماماً متجددًا بين مستثمري العملات المشفرة. وخلال صباح يوم الجمعة في الولايات المتحدة، تجاوزت عملة البيتكوين علامة 64,000 دولار بشكل مؤقت، ما يعني ارتفاعاً بنسبة 8% عن اليوم السابق، ويتفوق بشكل كبير على أداء السوق العام.

البيتكوين تتجاوز الـ 64 ألف دولار بعد تقرير الوظائف الأمريكي المخيب للآمال

وتم تداول عملة البيتكوين مقابل 63,920.26 دولاراً أمريكياً، اعتباراً من 4 مايو 2024، أي بزيادة نسبتها 8.47% خلال الـ 24 ساعة الماضية (Binance)، تواكب هذه الزيادة الأخيرة اتجاهاً إيجابياً أوسع نطاقاً في سوق العملات المشفرة، والذي تأثر بمجموعة متنوعة من العوامل منها إشارات الاقتصاد الكلي ومعنويات المستثمرين تجاه السياسات النقدية للاحتياطي الفيدرالي.

وتشير تحليلات السوق إلى أن سعر البيتكوين قد يستمر في التذبذب ولكن باتجاه صعودي. وتظهر المؤشرات الفنية، مثل المتوسط المتحرك لمدة 200 يوم، اتجاهاً قوياً، بينما يشير مؤشر القوة النسبية (RSI) إلى أن السعر في منطقة محايدة، مما يشير إلى احتمال حدوث حركات صعودية وهبوطية وفقاً لديناميكيات السوق الأوسع.

بشكل عام، يتفاعل سوق العملات المشفرة مع عوامل اقتصادية عالمية مختلفة، منها بيانات الوظائف الأمريكية وسياسات الاحتياطي الفيدرالي، والتي يبدو أنها تؤثر على ثقة المستثمرين وسلوكيات التداول. ويأتي هذا الارتفاع في أعقاب تقرير الوظائف الأمريكي لشهر أبريل، والذي أظهر إضافة 175,000 وظيفة، وهو أقل بكثير من المتوقع 245,000.

وقد أدى انخفاض معدل نمو الوظائف عن المتوقع إلى تقليل المخاوف بشأن الارتفاع الوشيك في أسعار الفائدة، مما أدى إلى زيادة التفاؤل في السوق. ووفقًا لبيانات CME FedWatch، ارتفع احتمال خفض سعر الفائدة مرة واحدة على الأقل بحلول سبتمبر إلى 68%، مقابل 57% في الأسبوع السابق. وكان التصحيح السابق في عملة البيتكوين، الذي بدأ في منتصف مارس، مشفوعًا بالمخاوف من بنك الاحتياطي الفيدرالي الأكثر تشددًا في ضوء الضغوط التضخمية المستمرة.

وتزايدت هذه المخاوف مع وصول مؤشر الدولار الأمريكي إلى أعلى مستوى له منذ نوفمبر، وهي عادة إشارة هبوطية للأصول عالية المخاطر مثل العملات المشفرة. وقد لاحظ المحللون في Coinbase أنه خلال الاجتماع الأخير للجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة (FOMC)، وفيما أشار صناع السياسة إلى عدم وجود تخفيضات وشيكة في أسعار الفائدة، إلا أنهم قاموا بإبطاء وتيرة تخفيض الميزانية العمومية للبنك المركزي، والتي تم تفسيرها على أنها إشارة سلمية.

وعلق آرثر هايز، الرئيس التنفيذي السابق لـ BitMEX، على آفاق عملة البيتكوين، مشيراً إلى أن العملة المشفرة ربما قد وصلت إلى أدنى مستوى عند 56,000 دولار، إلا أنه نصح المستثمرين بالاستعداد للتعافي البطيء بدلاً من الارتفاع السريع إلى أعلى المستويات السابقة، ويتوقع هايز أن تتأرجح عملة البيتكوين بين 60 ألف دولار و70 ألف دولار حتى أغسطس، مما يشير إلى ارتفاع تدريجي في الأشهر المقبلة.

ويتوقع تحليل السوق أن تحركات أسعار البيتكوين الحالية قد تستمر في التذبذب لكن باتجاه صعودي عام. وتشير المؤشرات الفنية مثل المتوسط المتحرك لمدة 200 يوم إلى اتجاه قوي، في حين يشير مؤشر القوة النسبية (RSI) إلى أن الأسعار حالياً في منطقة محايدة، قادرة على التحرك في أي من الاتجاهين اعتماداً على ديناميكيات السوق الأوسع.

مقالات ذات الصلة

© 2021 اليوم المصري | كل الحقوق محفوظة